السجن لمن يوهم الأنثى بالزواج ويُخلف وعده ! - جريدة اليومي الصحفي

Screenshot - 08_03_xxx2017 , 18_49_55

الرئيسية » سليدر » السجن لمن يوهم الأنثى بالزواج ويُخلف وعده !
1491849906_650x400

السجن لمن يوهم الأنثى بالزواج ويُخلف وعده !

ظهرت على سطح ساحة المحاكم قضايا جديدة، تقوم برفعها فتيات ضد شباب أوهموهن بالحب، واستمروا في العلاقة بهن لسنوات، لكنهم غادروا العلاقة واختفوا وأصبحوا بلا حب وبلا زواج، وخلفوا كل الوعود، وبالتالي لم تجد هؤلاء «المخدوعات» ملجأ سوى القضاء العادل، ويطالبن في دعاواهن بمعاقبة من أوهموهن بالزواج حسب القانون.
وقد يعتقد الشباب أن التهديدات بتقديم شكاوى ضدهم من قبل الفتيات اللاتي وقعن ضحية الوعود الكاذبة بالزواج منهن، وبعضهم تحصل على مبالغ مالية لأجل عمل مشروعات تجارية وبناء بيت العمر وشراء مركبات وغيرها.

 

وظهرت مؤخرا في الولايات المتحدة الأمريكية العديد من القوانين المثيرة والغريبة، ومن بينها قانون في ولاية ساوث كارولينا، ينص على عقوبة بالسجن قد تصل لمدة سنة واحدة للرجال فوق الـ 16 سنة الذين يخلفون وعودهم بالزواج.

 

محامو الفتيات يطالبون بإعادة المبالغ وإيداع الشباب «المتاجرين» بالحب في السجون، ليأخذوا عقابهم القانوني، ويشيرون إلى أنهم يمارسون الكذب والتدليس ويستغلون عواطف الفتيات، وبعضهم يتعمد إبقاء ضحيته تحلم لسنوات طويلة وبعدها يهرب، وهذا أمر خطير ويستحق الزجر.
الشباب الذين يمارسون هذه التجارة يستهزئون بتهديدات الفتيات، لأنهم لم يسمعوا عن قضايا بمثل هذا النوع، وبالتالي لا يصدقونها، لكنها أصبحت واقعاً، وبعض الفتيات بالفعل حصلن على أحكام لصالحهن بسبب هذه العلاقات التي تنتهي بلا سبب.

 

أحد المحامين يقول: أنا لا أتحدث عن علاقة عاطفية في هذه القضية، وإنما عن وعد بالزواج، مؤكداً أن الشريعة الإسلامية شددت على أنه لا مزاح في طلب الارتباط، فهذا الأمر فيه ضرر كثير، وبعض الفتيات يتم التلاعب بهن، أما العلاقة العاطفية التي لا تنتهي بالزواج فهي محرمة ونحن لا نتحدث عنها أبداً، فهي موضوع آخر.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *