اللوبيات المستفيدة من فوضى المجزرة البلدية بمراكش تمنع لجنة مختلطة من زيارة قبوها المتعفن + فيديو - جريدة اليومي الصحفي

Screenshot - 08_03_xxx2017 , 18_49_55

الرئيسية » أخبار مراكش » اللوبيات المستفيدة من فوضى المجزرة البلدية بمراكش تمنع لجنة مختلطة من زيارة قبوها المتعفن + فيديو
0e2821ec-f5cd-414c-975e-6691a194acaf

اللوبيات المستفيدة من فوضى المجزرة البلدية بمراكش تمنع لجنة مختلطة من زيارة قبوها المتعفن + فيديو

تمكن مهنيون محسوبون على اللوبي المستفيد من فوضى المجزرة البلدية بمراكش، من لفت انظار اللجنة المختلطة التي حلت امس بالمجزرة و تمويههم من اجل اقتصار الزيارة على مرافق معينة دون غيرها

وحسب مصادر الجريدة فإن أحد الجزارين إستغل إقدام مهنيين على الاحتجاج وفضح بعض المظاهر المسيئة للمجزرة من قبيل انعدام النظافة، لاحضار كبد متعفنة والاستشهاد بها للتهجم على الاطر الصحية والبيطرية ما خلق حالة من التشنج و الفوضى، حالت دون إكمال اللجنة لزيارتها التفقدية وإبعادها بشكل ممنهج عن زيارة القبو المتعفن الذي هرم المهنيين من المطالبة بزيارته لاكتشاف هول الفوضى التي تعرفها المجزرة.

وقد كشفت صور وفيديو من داخل  قبو المجزرة البلدية لمراكش، عن حجم الكارثة البيئية والصحية في هذا الجزء من المرفق العمومي الاكثر فوضوية بمراكش

وتظهر الصور  والفيديو التي يصعب التمييز في بعضها بين معالم المكان، مستنقعا من المياه الاسنة وبقايا الذبائح وكل انواع المخلفات الدموية ما يطرح اكثر من تسائل حول تأثير هذه الاوساخ والمخلفات على البيئة العامة للعمل في المجزرة فضلا عن التهديد بانهيارها بسبب حجم المياه المتعفنة المجموعة في القبو مند زمن غير يسير

ويعتبر قبو المجزرة البلدية احد النقط السوداء في هذا المرفق العمومي لدرجة ان لا احد يجرؤ على الاقتراب منه  بسبب الروائح الكريهة جدا، فضلا عن افتقاد المهنيين لهذا الجزء من المجزرة بسب الحالة الكارثية فيه

وقد سبق لمهنيين دق ناقوس الخطر بخصوص هذا القبو و غيره من المرافق التي تجعل من المجزرة البلدية مرتعا للفوصى و انعدام النظافة رغم الخطوات الترقيعية وحملات النظافة المحتشمة التي باشرتها ادارة المجزرة البلدية عقب مسلسل الفضائح التي كشفت عنه “اليومي الصجفي” الى جانب عدد من الجرائد المحلية.

ويطالب مهنيون غيورين بزيارة تفقدية لممثل صاحب الجلالة الوالي لبجيوي شخصيا للوقوف على حالة القبو المذكور و باقي المرافق بالمجزرة لوع حد لهذه الفوضى التي أزكمت انوف المتتبعين ودقت ناقوس الخطر بخصوص صحة المستلهك التي صارت على المحك.

ويشار ان اللجنة المخنلطة التي حلت صباح امس الخميس بالمجزرة ضمت نائبة عمدة مراكش المكلفة بالمكتب الصجي خديجة فضي، ونائب عمدة المكلف بالاسواق والمجازر عبد الرواق جبور، وممثل المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذئية. ورئيس القسم الاقتصادي بولاية جهة مراكش .

وقامت اللجنة المذكورة بتفقد مجموعة من المرافق الا انها و كعادة باقي اللجان لم تقم بتفقد القبو الكارثي للمجزرة ليستمر الوضع على حاله في إنتظار زيارة من المصالح المركزية او والي الجهة.

تعليق واحد

  1. من المؤسف ان نجلس و نشاهد الصمت الرهيب التي ينهجه المجلس البلدي بصفته المسؤول الرئيسي عن هذا المرفق الحساس ، و لماذا لم يتدخل بشكل قوي لإعادة المجزرة و تأهيلها بشكل يليق مع مدينة تعتبر من احسن الوجهات الساحية العالمية ، هل لان هذا المرفق لا يدر دخلا مهما على وكالة المذاخيل ؟ ام ان السلامة الصحية للمواطنين الذين صوتوا عليهم و وضعوهم في الرئاسة لا تعنيهم شيئا ؟

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *